الواب في الجزائر … حديث ذو شجون

http://www.abdelhafid.com/wp-content/imgarticles/dzblogday4-550x350.jpghttp://www.abdelhafid.com/wp-content/imgarticles/dzblogday4-550x350.jpgالواب في الجزائر … حديث ذو شجون

من أين أبدأ، لأني وفي الحقيقة في حيرة من أمري، بداية هناك إختلاف عن ماهية الواب الجزائري، هل هو الشق التقني أم الشق الرقمي ؟ ام هما الإثنين معا ؟؟ ممم معظلة أليس كذلك، لا عليكم. الشق التقني بسيط: رانا لاباس والحمد لله، ولا داعي للخوض آكثر لأننا نعيش في كوكب مغاير لما يعيش فيه بنو البشر لو بدأنا نتكلم عن هذا الشق المؤلم خصوصا مع تحور إنقطاعات الجزائر الى.

مقياس النجاح والفشل

http://www.abdelhafid.com/wp-content/imgarticles/Success1-150x150.jpgمقياس النجاح والفشل

كثير من الناس يحكمون على الأشياء بمقياس النتائج لا الأسباب ويبهرهم النجاح فينسبوه لصاحبه: الذكاء والعبقرية وينسيهم الفشل فينسبونه لصاحبه: الضعف وقلة الحيلة، وكم من أنبياء يئسوا من أقوامهم وكم من شهداء ماتوا دون أهدافهم فكانت لهم في النفوس منازل أسمى وارقى من كثير من المنصرين والواصلين.

التدوين والمدونون … في إذاعة الجزائر الدولية

http://www.abdelhafid.com/wp-content/imgarticles/blog-competition11-150x150.jpgالتدوين والمدونون … في إذاعة الجزائر الدولية

أحتضنت إذاعة الجزائر الدولية في حصتها مجالس ثقافية التدوين الجزائري كأول مبادرة وطنية وثاني إستضافة جهوية بعد إذاعة بلعباس، الموضوع كان حول التدوين الإلكتروني كوسيلة إعلام جديدة، أسبابه، معوقاته وآفاقه، وتطرقت الى محفزات ووسائل دعم التدوين بالجزائر أكثر وأيضا أسباب فتوره وقلة الإهتمام به، الحصة من تنشيط المميز الأخ محمد خريفي ومن حضور كل من الأستاذ في علوم الإعلام والإتصال السيد عمار عبد الرحمن والمدونون على التوالي: قادة الزاوي، عبد.

دولة تغتني …. وشعب يفتقر

موضفون سامون سميون لدولة من أغنى دول القرن، يستفيدون من زيادة في مرتباتهم، زيادة لا تقل عن 45% وتزيد عن 65%، ولما لا هي دولة لها ملايير فائضة تقرض منها صندوق النقد الدولي بعض ملايير دولار، لما لا وأبنائها السامون لا يزال في بطونهم مكان لبضعه ملايير دينار هنا وهناك، بينا هناك مشروع زيادة في رواتب الطبقة الكادحة البسيطة الفقيرة بنسبة لا تتجاوز 15%، هذا المشروع ينتظر مشرحة نوام البرلمان،.

منزلقات سياسية: الكذب وقلب الحقائق

http://www.abdelhafid.com/wp-content/imgarticles/lying1-150x150.jpgمنزلقات سياسية: الكذب وقلب الحقائق

معلم التربية الإسلامية يدرس لأبنائنا الصغار في المدرسة أن الكذب حرام ويحظهم على إتباع حديث المصطفى صلى الله عليه وسلم: “وإيّاكم والكذِبَ، فإنّ الكَذِبَ يَهْدِي إلَى الفُجُورِ، وإِنّ الفُجُورَ يَهْدِي إِلَى النّارِ وَمَا يزَالُ العبْدُ يَكْذِبُ وَيَتَحَرّى الكَذِبَ حَتّى يُكْتَبَ عِنْدَ الله كَذّابا” كما أن الوالدين يعلمان أبنائهما عاقبة الكذب وعاقبة هذا العمل الذميم، لكن في عالم السياسة والسياسيين لا فرق بين الصدق والكذب، فيصدق السياسي إذا كان الصدق يحقق.

1 2 5 6 7 43 44