3 أشياء لنفعلها بدل مشاهدة المباراة

بففف ماهذه المشاعر التي تجتاحني، غضب كبير، قلق وضغط رهيب …. لالالا ليس من المباراة يا قوم بل من شيء آخر، لست من مشجعي المنتخب الملاييري الجزائري، لهم ملاييرهم التي سيجنونها بعد الفوز او الخسارة، لكن ليس لدي الملايير لأشجعهم واقتل نفسي هما وكمدا، زيادة على هذا، قلت وأعدت: “الكرة ….. افيون الشعوب”، الدنيا الى خراب، البلاد الى 60 داهية، السرقات، النهب، القتل، الجوع، الغلاء، الفقر والدولة العميقة تريدنا مخدرين لتقتلنا اكثر بصمت، ليزداد الغني غنا والفقير فقرا، بالمناسبة يا شعب: هل تعلم ان الأكلتين الاكثر انتشارا على الإطلاق في فصل الشتاء “العدس” و “اللوبياء” اصبحتا بسعر 270 دج و 250 دج للكيلوغرام الواحد على التوالي ؟؟ لا، اممم لا عليك، عد للكرة واستمتع، انسى همك، انتشي بما لديك حاليا (للعلم، انا اكتب المقال اليوم الثلاثاء على الساعة الثامنة وخمس دقائق ليلا ولا علم لي هل ربحوا ام خسروا المباراة)، لا تبحث عن حلول لمشاكل، حلك أمامك، افرح وانسى، أرقص واغلق عينيك، غني ولا تتكلم في السياسة، فطاب جنانو يريد العهدة الرابعة ….

شخصيا، انا الآن في محلي التجاري، الوقت ليلا، في الأيام العادية انا في البيت، اتناول وجبة العشاء، usually وحدي، الكل يكون قد تناولها، وانا آخر الوافدين للبيت، اليوم، لا، لدي رغبة ان اكون وحيدا قليلا، كل هذا الغضب قد ينفجر في وجه أحدهم .. لا علينا، الوقت كما قلت ليل، وفي رأسي رغبة بان لا اشاهد المباراة، بل ان لا اشم رائحتها، لا اسمع اخبارها، اريد ان ارى شخصا طبيعيا مثلي! بدون ملونات اصطناعية، بدون علم يلفه على جسده، بدون أغاني بلا طعمة، بدون وبدون الكثير، المهم لا اريد ان اسمع اخبار هذه الكرة اللعينة التي ما فتأت تخدر الشعب الغافل، لذا قلت لدي ما في جعبتي لنفله بدلا من أن نشاهد كرة من الجلد المنفوخ تنط هنا وهناك، لنبدأ معا رحلة العد العكسي لأفضل 3 أشياء لفعلها بدل مشاهدة المباراة:

 

  • 3. قراءة الجزء الأخير والجديد من سلسلة كتب Game Of Thrones المسمى The Winds Of Winter

Game Of Thrones: The Winds Of Winter

well … هذا الكتاب ليس للكل، لكن لن تصدقوا روعته، اللغة الإنجليزية العتيقة المستعملة فيه، السوسبانس، الغموض، الروعة، وآلاف الأوصاف التي لا تنتهي تجعلها بكل تأكيد بديلا لمشاهدة المباراة العقيمة، بودي ان احرق على متتبعي السلسلة التليفزيونية الأحداث بأن اذكر مثلا ان John Snow سيعود ليصبح ملك Winterfell لفترة صغيرة ثم وبسبب تقلبات وخلافات معينة يعود للجدار ويعين قائد عام لحراس الليل “night’s watch” :p دعونا لا نحرق المزيد، الكتاب يمثل فرصة لا تعوض وشيء بكل تأكيد فعله أفضل من مشاهدة “الماتش”

 

  • 2. مشاهدة معركة US Vs UK في لعبة BattleField 4 

حسنا، قد لا يكون للكل ميول لألعاب القتال مثلي، لكن لعب هذه اللعبة في إطار جماعي فيها متعة لا تصدق، لكن ما لا يصدق هو مشاهدة امهر لاعبيها في العالم يتبارزون مع بعض بعد مسابقة فلترة طويلة عريضة نظمتها شركة EA Games وخرجت بمجموعتين من 16 لاعبين من قارتي امريكا و اوروبا، اهم 32 لاعب في العالم، افضل واجود عروض اللعب الجماعي تم تقديمه في هذه البرنامج الذي تم إذاعته مباشرة على اليوتوب وتم رفع العرض ايضا مسجلا، يمكنكم مشاهدة العرض اسفله

 

 

، لكن قبل النقر على زر التشغيل، الا توافقون معي ان مشاهدة هذا العرض الـ Epic افضل من “كرعين المعيز” ؟

 

  • 1. لعب الجزء الأخير من لعبة Call Of Duty: Ghosts

Call Of Duty: Ghosts

اعزائي، يمكنكم قول ما ترغبون، اي شيء، لكن زعيمة ألعاب الأكشن، ملكة ألعاب /في هذه اللحظة بالذات اسمع صرخات الشعب المزطول، اعتقد انهم “ماركاو بيت” او ما شابه، who cares -_- / عودة للأشباح، الجزء الأحير عرف عودة الشركة المطورة العريقة Infinity Wards لتقدم لنا محرك جرافيكي جديد وايضا أهم شيء في هذا الجزء، واقتبس عن كلام الشركة حين أقول: “we proudly present the new generation on Multiplayer” نعم، الجيل الجديد من اللعب الجماعي، شخصيا لم اجربها بعد، اللعبة بها حوالي 30 جيغا وانا في قبل المنتصف من عملية التحميل، وسرعتي لا تصل الى 1 ميغا في الثانية، وتريدونني ان اشاهد مباراة وان أنسى همي ؟؟ “اخطوني صحا”، افضل ان العب اللعبة المفضلة لدي بدل مشاهدة ذلك الهراء، تبا، الغضب والقلق والضغط الذي يجتاحني يمكن ان يقتل انسانا بنسفة واحدة.

 

 

انا لم اشاهد المباراة، ان شاء الله “ما يكاليفيوش” وأنتم، هل شاهدت المباراة ؟ عني انا: فقد شاهدت عرض BattleField 4، فهل وجدت شيئا آخر لتفعلوه في وقتكم الثمين ؟

“حفيظ مدون جزائري، درست تخصص علوم وتقنيات، متشائم، عاشق للتقنية، أحيانا متطرف وأحيانا متطير، المدونة شخصية، عامة ومتنوعة تعالج العديد من القضايا والأمور في جميع المجالات،جادة هزلية ساخرة وناقدة [المزيد]

— عبد الحفيظ

5 تعليقات تم إضافتها

شاركونا آرائكم
  1. خيبت ظني ياعبد الحفيظ.. لم أكن أتخيل منك هذا الكلام...عندما دخلت رابط التدوينة كنت متأكدا من شيء واحد، حفيظ الذي أعرفه شخص صادق، شخص وطني، يحب الجزائر بإخلاص، شخص مثقّف...لذلك كنت متأكدا من شيء واحد ، وهو أنني سأجد في القائمة "مشاهدة breaking bad" :p ، ماعليش سأنتظر إلى مباراة أخرى لعلك تنشر قائمة أخرى peace kho
    20 نوفمبر 2013 رد
  2. معك اخي الكريم. بدل مشاهدة مباراة قدم والتعصب معهم هههه.. انا براي اقرا كتاب او افتح فيسبوك احسن لي.
    31 ديسمبر 2013 رد
  3. اشهر الالعاب .... ترافيان
    2 فبراير 2014 رد
  4. مقال رائع بحق ,بالتوفيق لك
    11 فبراير 2014 رد
  5. اضن ان لعبة بهذه اللعب هو مضيعة للوقت بحد ذاته
    5 أغسطس 2016 رد

أتركوا تعليقا