مشاهد -2- : أفراح ،،، أم إزعاج !!

صورة من مجتمع، فتاة في عنفوان الشباب، فتى في مقتبل العمر، يتقدم به السن ثم يزيد، يخشى أن يشتعل رأسه شيبا ولا يؤسس بيتا، فيكدح ويجد في الأرض ليجمع الأموال التي ارهقت كاهله، ويتقدم مسرعا الى عائلة الفتاة ليطلب يدها، يتم له الأمر بالموافقة، ثم تنطلق الجولة الثانية في تسارع مع الزمن وتصارع مع رفع اثقال هذا العقد والميثاق الغليظ، فيملأ رأسه بإجراءات كثيرة أشبه ما تكون ببروتوكولات دبلوماسية.

الكل سعيد لأجله، يفرح الجميع معه، الجيران بالخصوص، كيف لا وهو ابن الحي و الجار الجنب وصديق ابنهم الوحيد، لكن الشاب لا يكتفى، فيزيد من ثقله بأن يدعوا جوقا للغناء في ليلة زفافه، و يطلق العنان لأصوات مكبراتها تخرق صمت الليل، وتؤرق جفون المرهقين فلا ينامون ولكن ينزعحون، يكثر الصخب والضجيج لينافس في وقاحة صوت المؤذن لصلاة الصبح.

 

بعد سويعات ينجلى الليل وتبزغ أشعة الشمس، لاينتهون إلا أن تكاد أجسادهم تخر على الأرض، الجيران فروا الى مكان يؤيهم من شدة الإزعاج، لو سألت لقالوا : فرحة العمر يا رجل …. أنا أقول: إن لم تستح فافعل ما شئت … لكن لا تقل إنها الأفراح !

 

قد يتبع …. 

“حفيظ مدون جزائري، درست تخصص علوم وتقنيات، متشائم، عاشق للتقنية، أحيانا متطرف وأحيانا متطير، المدونة شخصية، عامة ومتنوعة تعالج العديد من القضايا والأمور في جميع المجالات،جادة هزلية ساخرة وناقدة [المزيد]

— عبد الحفيظ

11 تعليق تم إضافتها

شاركونا آرائكم
  1. شكراً لك :)
    2 يونيو 2012 رد
  2. ان لم تستح فافعل ما شئت .... ختامها مسك
    4 يونيو 2012 رد
  3. @محمد ، @كريم : الشكر لكما ، بوركتما
    4 يونيو 2012 رد
  4. كثيرة هي العادات التي ورثها الناس من بعضهم البعض في المناسبات وما أنزل الله بها من سلطان ومنها ما ذكرته مثلا، لماذا الضجيج والصخب والإزعاج؟ ولمن يقول "فرحة العمر" ومن قال أن فرحة العمر يجب أن يحدث فيها إزعاج الناس من أول يوم في مشروع الأسرة؟ هذه مشكلة من يفرح لا يضع حدودا لنفسه، ولك في "فرح" الناس بفوز المنتخب عبرة! تحية لك عبد الحفيظ وننتظر الجديد
    5 يونيو 2012 رد
  5. تبا لهم
    6 يونيو 2012 رد
  6. فعلا هذه العادة موجودة عندنا أيضا بالمغرب سهر و رقص حتى الصباح و مضيعة للأموال كان من الأحرى أن يسخرها الانسان لبناء فضاء الأسرة
    7 يونيو 2012 رد
  7. شكراً لك عبدالحفيظ مميز كالعادة
    14 يونيو 2012 رد
  8. مع الأسف .. فهذه بعض العادات السيئة الموجودة فى مجتمعاتنا العربية والتى لا بد من مواجهتها بحزم , حيث أنها تُفسد الذوق العام وتنم عن أنانية مقيتة وعدم اكتراث لمشاعر الآخرين. واجب ضرورى , واعتذار واجب .. وإن جاءت متأخرة .. بسبب انشغالى لفترة عن مدونتك الحبيبة إلى قلبى .. فهذه تهنئتى لك أخى عبدالحفيظ بالفوز بلقب أفضل مدونة فى مسابقة Web Awards - النسخة الجزائرية .. تمنياتى لك بالتوفيق الدائم والتقدم المستمر.
    20 يونيو 2012 رد
  9. سلام
    عبدو، إسماعيل، ياسين، أبو ركان، محمد نبيل: بارك المولى فيكم، جميل ان تجد من يشاطرك رأيك و يرى ما ترى، و يسعى للأفضل كما تسعى، وفقنا الله و إياكم لما فيه خير
    24 يونيو 2012 رد
  10. اظن ان مرة في الوقت لابأس بها حتى وان كانت مزعجة :)
    25 يونيو 2012 رد
  11. ياليتها على الاصوات والغناء تعال هنا اخي عبدالحفيظ في الخليج وخصوصاً الكويت لترى اطلاق نار عشوائي وكان الضحية في الآونة الاخيرة العريس الذي لم يصل الى صالة الافراح ليستقبل التهاني من الحضور فرحل من امام منزله بسبب من!!!!!!!! اصدقائه المتهورون http://aljarida.com/2012/08/22/2012538171/
    29 أغسطس 2012 رد

أتركوا تعليقا