جواب ….. الإختيار الأمثل !!

سلام

 

جواب ،،،، الإختيار الأمثل !!

جواب ،،،، الإختيار الأمثل !!

 

الإختيار الأفضل ، الإختيار الأمثل …. إلخ من عباراة المدح الشخصي الذي تختص بها شركة جواب و فرعها للإتصالات المتمثل في  شركة إتصالات الجزائر (إنقطاعات الجزائر لنكون أكثر دقة) ،الحقيقة مثل هذه العباراة لا تقال إلا بعد بحث و تمحيص و تبيان للفرق بين شركة و اخرى منافسة لها ،كما هو الحال مع شركتي ATI و NVIDIA الرائدتين في تصنيع البطاقات الرسومية فلما تقول الأولى أنها الإختيار الأمثل نستطيع التفهم ،لو تقول Samsung أنها الإختيار الأمثل و أنها أفضل من Apple فالأمر واضح و مقبول ،لكن أن تخرج لنا شركة تحتكر السوق بقوة القانون الجزائري العقيم لتقول لنا أنها الأفضل على الإطلاق و أنها الإختيار الأمثل فأنا اقول لها و هل تركتي لنا مجالا للإختيار حتى نقرر من الأمثل لنا ؟؟

 

لا داعي لإعادة تكرار الإسطوانة المكسورة التي تقول أن الأنترنت في الجزائر لا يختلف عن مثيله في مقديشو و ربما أسوء -بالمناسبة الأخبار تقول ان لديهم انترنت أسرع و أرخص مما هو موجود لدينا- ، ما اريد قوله هنا هو : إلى متى تبقى هذه الشركة محتكرة للسوق الجزائري ؟ إلى متى نبقى رهائن لتقلبات مزاج موضفي هذه الشركة ؟ إلى متى ؟ واقع الحال يقول ان الشيء الذي أرغب بشدة في مشاهدته قبل مواراتي التراب هو شركة أجنبية* منافسة لهذه الشركة المحتكرة ، آه لو تعلمون …. آآه لو تعلمون أنه لو طبق القانون الأمريكي او الأوروبي لمكافحة الإحتكار عليها لكان مصيرها الإعدام !

 

كان بودي لو اقترحت بضعة حلول ، لكن العين بصيرة و اليد قصيرة ، فلا أرى حاليا خيارات أخرى أنصح بها للهروب من قبضة هذا الإحتكار القاتل فمفاتيح USB التي تتفاخر بها كل من شركات الهاتف الخلوى الثلاث : Djezzy , Nedjma و Mobilis أسوء من خدمات جواب نفسها ، و لا هو خيار المقاطعة فعال بدوره ، فإن قررنا المقاطعة من يقف معك ؟ هل تقاطع وحدك و تنقطع عن العالم فجأة ؟ يبدوا ان الحل في حمل الشهادة الجامعية المعلقة على جدار غرفتي و الفرار بها من هذا النظام الجائر لعلني اجد خدمات انترنت أفضل و مستقبل أكثر إشراقا …. تبا ، و يقولون لا نحتاج الى ثورة !

 

*شركة أجنبية لأنني مللت خزعبلات الشركات الوطنية و خدماتها الرديئة

“حفيظ مدون جزائري، درست تخصص علوم وتقنيات، متشائم، عاشق للتقنية، أحيانا متطرف وأحيانا متطير، المدونة شخصية، عامة ومتنوعة تعالج العديد من القضايا والأمور في جميع المجالات،جادة هزلية ساخرة وناقدة [المزيد]

— عبد الحفيظ