“جووجل” تشتري شركة “ميتا واب” لمطابقة الأنترنت بالواقع

بسم الله الرحمن الرحيم المبدئ المعين و به نستعين


مدونة عبد الحفيظ في  : السبت 17 جويلية/تموز/يوليو 2010 بتوقيت : 14:52:05

 

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته

 

 

جووجل تشتري ميتا واب لمطابقة الأنترنت بالواقع

جووجل تشتري ميتا واب لمطابقة الأنترنت بالواقع

 

شركة جووجل لا تتوقف عن إذهالنا و لا تتوقف عن محاولة جعل حياتنا أسهل و ابسط و بشكل مجاني بكل ما تحمله الكلمة من معني ، أمس و بتاريخ السادس عشر من شهر جويلية أعلنت شركة جووجل عن طريق مدونتها الرسمية عن إستحواذها و شرائها لشركة “ميتا واب ، MetaWeb” صاحبة “القاعدة الحرة ” او ” FreeBase ” ، التي تهدف الى جعل العلاقات بين الأشخاص او الأشياء على الإنترنت من أجل ان تصبح عملية الإجابة عن التساؤلات أكثر منطقية و واقعية من ذي و قبل و هذا هو رابط الخبر .


حيث أن ضم جووجل  لقاعدة البيانات الحرة كما هو إسمها تهدف الى مطابقة الأنترنت بالواقع أكثر و بهذا تكون قووجل قد دعمت نفسها بخدمة جديدة ، ولو ان جووجل تمتلك خدمة ” جووجل للإجابات ” و لكن هذه الخدمة الجديدة قد تأخذ جووجل لخطوة أكبر و أهم في عالم النت و مطبقته للعالم الحقيقي .

و لتبيين كيفية عمل هذه القاعدة او خدمة جووجل الجديدة سنعطي مثالا صغيرا ، لنقل اننا نبحث عن المخرج الشهير ” جايمس كاميرون ” فنكتب في خانة البحث إسمه و ننقر على زر “ إبحث ” …. في الحالة العادية تبرز لنا كل الصفحات التي تحوي كلمة او مقالات حول “ جايمس كاميرون ” بالإظافة الى 3 صور من أفضل الصور المؤرشفة في سيرفرات العم جووجل ، لكن بإعتماد جووجل على القاعدة الحرةنتائج البحث ستصبح بهذا الشكل : لما تكتب كلمة “ايمس كاميرون ” سيعلم محرك البحث انك تبحث عن المخرج العالمي و ليس اي شخص آخر صاحب رائعتي “ Titanic ” و ” Avatar ” ، حيث أن جووجل سيقوم بعرض نتائج مرتبطة بسيرة حياته بالإضافة إلى روابط تشير إلى أفلامه ومنتجاته بالإضافة إلى صور “ جايمس كاميرون ” ، هذا بالطبع لأن المحرك سيكون قادراً على فهم العلاقة بين هذه الأمور وعرضها لك بصورة مرتبة ومنظمة.

جوجل تريد الإستفادة من قاعدة البيانات الضخمة هذه من أجل تحسين نتائج البحث التي نحصل عليها  ، و لكن ما يجعل شركة جووجل من الشركات المحببة الى قلوب الملايير من البشر  أنها لما تستحوذ على شيئ ما او شركة ما او حتى مشروع ما ، لا تبقيها حبيسة أدراجها للمنفعة الشخصية فقط و لكن تشاركها مع العالم اجمع ، و هذا ما فعلته مع شركة ميتا واب و قاعدتها الحرة حيث قام جوجل بالإبقاء على قاعدة بيانات Freebase مفتوحة ليتمكن المشاركون من إضافة المعلومات والعلاقات والمساهمة في تحسين قاعدة البيانات ونتائج بحث جوجل و كأنك تتعامل مع برنامج مفتوح

المصدر .

في الأخير أترككم مع هذا الفيديو التوضيحي لكي تتضح الفكرة بشكل أكبر لكم

 


شركة جووجل من الشركات العملاقة و الضخمة في عالمنا اليوم و هاهي اليوم إستطاعت الدمج بين العالمين الحقيقي الذي نعيش فيه ، و الإفتراضي الذي نبحر فيه يوميا ، لا اردي ما اقول في حق العم جووجل … بكل بساطة : شكرا جووجل مليون مرة على محاولاتك لجعل حياتنا أبسط و أسهل …


أستودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه

أخوكم في الله

عبد الحفيظ

“حفيظ مدون جزائري، درست تخصص علوم وتقنيات، متشائم، عاشق للتقنية، أحيانا متطرف وأحيانا متطير، المدونة شخصية، عامة ومتنوعة تعالج العديد من القضايا والأمور في جميع المجالات،جادة هزلية ساخرة وناقدة [المزيد]

— عبد الحفيظ